العراق



قالت لجنة الإغاثة التابعة لمكتب سماحة المرجع الديني الأعلى السيد السيستاني (دام ظله الوارف) في تقرير لها، انها تمكنت من الوصول الى الاحياء المحررة في الساحل الأيسر من الموصل يوم الاربعاء الموافق 21 كانون الاول لتقديم مساعدات الاغاثة.



وذكرت اللجنة في تقريرها ان لجنة الاغاثة زارت الاحياء المحررة في الساحل الأيسر من الموصل بالتنسيق مع قوة جهاز مكافحة الإرهاب الأبطال وهذه الاحياء هي حي السماح  والشيشان وحي عدن والشقق الخضراء.



واضاف اللجنة ان التوزيع قد تمركز في حي عدن حيث تم توزيع اربعة آلاف وخمسمائة سلة غذائية على اهالي هذه الاحياء حيث تمت عملية التوزيع بانسيابية عالية.



وتابعت اللجنة خلال تقريرها ان اهالي الموصل عبروا عن عظيم امتنانهم وشكرهم على شمولهم بعطف وابوة سماحة السيد السيستاني وان المرجعية قد وصلت الى هذه المناطق المحررة وهذا بحد ذاته شوكة في عيون الاعداء متمنين استمرار هذه المساعدات لما لها من نتائج  وثمار معنوية، وكانت اكثر عبارات الناس هي الدعاء والشكر لسماحة السيد الذي اثبت انه رمز الوحدة الوطنية والخيمة التي جمعت كل العراقيين .



وكانت لجنة الاغاثة قد زارت في وقت سابق مخيم حسن شامي في الخازر ومخيم قيماوه في دهوك.



وبهذه المحطة تنتهي رحلة الاغاثة التي استمرت عشرة ايام من العمل الشاق مع الاجراءات المعقدة والجو الممطر حيث تم توزيع ثمانية آلاف سلة غذائية وملابس وحليب اطفال رضع وماء معقم في ثلاث مواقع هي حسن شامي وقيماوه والاحياء المحررة في الساحل الايسر من الموصل.



المصدر العتبة الحسينية
























 



 



اا