بوابة العراق



كشفت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية عن تقديم المدعي العام المحلي في منطقة شمال إسرائيل لائحة اتهام للمحكمة الجزئية في مدينة الناصرة ضد الإسرائيلي "فلانتين مزالفيسكي" من قرية الشبلي بالجليل الأسفل، بتهمة الانضمام لصفوف تنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف إعلاميا بـ"داعش".



وفي تفاصيل القضية التي سُمح بنشرها اليوم الأربعاء، قالت الصحيفة إن المتهم البالغ من العمر 39 عامًا، انضم بعد أن اعتنق الإسلام للعديد من الجروبات الإسلامية على موقع التواصل فيسبوك قبل أن يتواصل مع ناشطي ومؤيدي داعش في مناطق مختلفة من العالم، بينهم الشيخ أسد التوحيد الملقب "أبو حذيفة" الذي قاتل في صفوف التنظيم بسوريا.



ويتضح من لائحة الاتهام أنّه على مدى عدة شهور قبل اعتقاله، أبدى " مزالفيسكي" الذي هاجر إلى إسرائيل كيهودي، وخدم في جيش الاحتلال واعتنق الإسلام في وقتٍ لاحق، أبدى اهتمامًا متزايدًا بداعش، واعتاد على مشاهدة أفلام وأناشيد وخطب التنظيم، واعتاد على الاحتفاظ ببعض هذه المواد.



في يوليو 2016 استدعت الشرطة الإسرائيلية المتهم لتحقيق أمني أوضحت له خلاله أن تنظيم الدولة الإسلامية تنظيم غير شرعي، ووُجه بالامتناع عن أي اتصالات مع التنظيم.رغم التحذير عاد " مزالفيسكي" في أكتوبر 2016، وبدأ في التجهيز للتسلل إلى سوريا والانضمام فعليًا لصفوف التنظيم.



وخلال نفس الشهر تواصل عبر تطبيق "زيلو" مع شخص يدعى أبو عبد الله"، وأخبره عن نيته الانضمام للتنظيم والقتال في صفوفه. واتفق الشخصان على اللقاء في سوريا، للانضمام إلى أبو حذيفة. لكن الخطة لم تخرج حيز التنفيذ بسبب فقدان الاتصال مع أبو عبد الله.



لم يتخلَّ " مزالفيسكي" عن فكرة الانضمام للتنظيم، وتواصل مع ناشط آخر من تنظيم  "ولاية سيناء" بمصر، عبر نفس التطبيق، لكن محاولاته الانضمام لقوات التنظيم بسيناء باءت بالفشل على خلفية تزايد عدد المقاتلين هناك، وعدم حاجتهم في ذلك الوقت لمتطوعين أجانب.



في يناير 2017 نشر المتهم عبر تطبيق "تليجرام" على الهاتف المحمول، في مجموعة باسم "الخلافة"، تضم الكثير من ناشطي التنظيم من أصول روسية، أنه ينوي الانضمام لصفوف التنظيم.



 بعد ذلك تواصل مع أحد عناصر داعش ويدعى "عبد الرحمن"، الذي وجهه بالسفر إلى تركيا وأخبره أنه سيكون هناك في انتظاره وسيساعده لدخول سوريا.



 في وقت لاحق اشترى " مزالفيسكي" تذكرة سفر إلى تركيا وتزود بمبلغ 1000 دولار. ولم يخبر أسرته بأي تفاصيل بخصوص مغادرته إسرائيل.



بعد اعتقاله اعترف أنه خطط للسفر إلى تركيا للانضمام لقوات داعش في سوريا من أجل أداء الفريضة المكلف بها كل مسلم حقيقي المتمثلة بالعيش في كنف الدولة الإسلامية وترسيخ إيمانه.



النخيل نيوز